الباراغواي تتضامن مع فنزويلا أمام تهديدات الولايات المتحدة الأمريكية طباعة
الكاتب: Nabil Abou Assaly   
الأربعاء, 10 حزيران/يونيو 2015 11:46

 لا تزال  فنزويلا تتلقى الدم و التضامن من قبل جماعات المجتمع المدني من مختلف البلدان. ففي الباراغواي، شاركت أحزابا سياسية وطلابا و منظمات اجتماعية في نشاط دعم للبلد البوليفاري.

وكانت السفارة الفنزويلية في عاصمة الباراغواي " أسونسيون " مسرحا لنشاط دعم لفنزويلا في أعقاب  العقوبات التي فرضتها الولايات المتحدة. ووفقا لأعضاء المجموعات المدنية، فإن هذه الأعمال لا تؤدي إلا إلى إظهار رغبة في السلطة من قبل الإمبراطوريات.

و كانت القمة الأخيرة للأمريكتين التي عقدت في بنما، قد سجلت لفتة مهمة من قبل بلدان المخروط ال

جنوبي نحو الاستقلال والحكم الذاتي، وبخاصة في فنزويلا، في رأي المحللين.

و شارك في هذا الحدث التضامني أيضا الطلاب وأعضاء مجموعات مدنية. و يؤكد ممثلون دبلوماسيون من فنزويلا انه على مستوى وسائل الاعلام هناك الكثير من التحريف والضغط الدولي.

و في الباراغواي، أكدت الحركات الاجتماعية والأحزاب السياسية اليسارية أنها ستستمر بالتعبير عن تأييدها لفنزويلا، مطالبة بإلغاء مرسوم الرئيس الأمريكي باراك أوباما، ضد البلد البوليفاري.